الإثنين 15 أكتوير 2018

إسرائيل: إرهابُ الظاهرِ والباطن

لا يمكن لإسرائيل أن تعيش إلا على الإفساد في الأرض، وإبادة وتدمير شعوب ودول المنطقة، عبر دعوى أنها مظلومة مضطهدة خائفة، تارة من الماضيوويلات النازية، وتارة من الحاضروأعداء السامية، وتارة من العرب والمسلمينصلاتهم ودينهم وزيتونهم وحجارتهم. ومن هنا يأتيها التعاطف، وتفتح لها مخازن الأسلحة الأمريكية والغربية، وخزائن اقتصادها، ومكائن الإعلام: صورة الإسرائيلي المسالم الخائف من اعتداءات جيرانه الوحوش على حقلِه وخنازيره.

 

هذه حقيقة،والإسرائيلي المدعوم غربياً بالأسلحة والتقنية والقبة الحديدية والمال، جبانٌ ضعيفٌ في داخله، ووصفه في القرآن الكريم، لذلك يخاف الحجارة، وأطفال الحجارة، ويهاب من الرحم الفلسطيني الذي ينجبهم، ولذلك ايضاً نلاحظ أنه في عدوانه الحالي على غزة يركز عمداً على قتل المدنيين،  وليس بغريبٍ على قتلةِ الأنبياء من كفرة اليهود،قتل الأطفال والنساء.

وإسرائيل دولة النووي والكيماوي والجرثومي واليورانيوم المنضّب والنابالم والقنابل الفسفورية والليزر وكافة أنواع السموم دولة إرهابية، ودولة جريمةٍ منظمة. ففكرها فكر إفساد وإرهاب، وحالة جل مجتمعها حالة سيكوباثية سادية مريضة، فقياداتها العسكرية والأمنية حيوانات مجردة من الإنسانية تتلذذ بالحروب والقتل والتخريب من هدم القرى والمنازل على أهلها، إلى تجريف التربة واجتثاث الأشجار وحرقها، إلى النصب والاحتيال وسرقة الأرض. وذلك يعرفه الغرب الذي زرعهم وليس ببعيد عنهم، وهي سياسة كل مستعمر ومعتدٍ أثيم.

إن الإرهاب بمجمله صناعة إسرائيلية، وإن خطط زرع الإرهاب في منطقتنا والعالم هي خطط يهودية، قام بوضعها مفكرون يهود كارهون للعرب والمسلمين، ومنهم برنارد لويس اليهودي البريطاني الأصل، والذي كان مستشاراً لوزارة الدفاع الأمريكية في عهد بوش، وهو من معدي نظرية صدام الحضارات، ومشروعه هو مشروع " بيرناردلويسلتقسيمالدولالعربيةوالإسلامية"،والذياعتمدتهالولاياتالمتحدةلسياستهاالمستقبلية منذ سنين، وعندما نقول أمريكا هنا نقول إسرائيل.

إذا إسرائيل في باطنها وفكرها المريض دولةٌ تفكر بشكل إرهابي تدميري، وتصدر عن مفكريها نظريات لخلق الفوضى والاقتتال والثورات والحروب والإرهاب في منطقتنا العربيةوفي كرتنا الزرقاء، وما يحدث في أوكرانيا جزء من ذلك.

وإسرائيل في ظاهرها دولة إرهابية بالفعل والعمل فهي تشن حروب إبادة دورية لا تتوقفضد أناس عزل، ومقاطعات صغيرة، سلاحها سلاح بدائي بالنسبة لما يعتبرونه الجيش الأقوى في العالم، كما تقوم بقتل وأسر الفلسطينيين كروتين يومي على مدار السنين!!