الجمعة 16 نوفمبر 2018

نصوص

 

الحُلوةُ المُرَّة..!

 

1.

يا محمَّدْ

يا صديقاً ماتَ والدّنيا ممَرُّ.

والندى شعرٌ، وهذا الشعرُ دُرُّ.

أيّها الرَّحَّالُ:

هلْ في الحقلِ زيتونٌ ونخلٌ وغيومْ..؟

هلْ تدلّتْ يا صديقي في نواحيهِ الكرومْ..؟

واصطفتْهُ الطيرُ سَجَّاداً وألوانَ غناءْ

مثلما كنَّا نُغَنّي للقضايا والدروبْ.

مَا أطْيَبَ الأهْلَ فِي أرْضِي وَفِي سَكَنِي 

        هُمْ نُوْرُ عَيْنِي وَهُمْ نَبْضِـــــي وَهُمْ سَكَنِي

إِنْ أَثْـمَـرَ الحُبُّ نَـهْراً.. قُلْتُ فَـيْضُهُـمُو

         أوْ أمْطَرَ القْلْبُ شِعْرَاً صِــــحْتُ ذَا وَطَنِي

وَالْأَسْــرُ لَا تَـقْـبـَلُ الْأَرْوَاحُ غُــرْبَــتـــَهُ 

         إلَّاكَ فِـي الْحُـبِّ.. تُرْضِـينِــــي وَتَغْمُرُني