الجمعة 16 نوفمبر 2018

وَجْهُ أُمِّي!

1.

لا يعرِفُ الفَجْرَ إلا مَنْ صَحَا معَهُ

          فالفَجرُ أهلي وأحبابي وأوطاني

والفَجْرُ أمِّي، فمِنْ ضوْءٍ ملامِحُهُ

          ما قلتُ هيَّا.. ولكنْ، قامَ ناداني!

2.

عادتْ إليَّ حبيبتي مِنْ غَيْبةٍ

            والأمُّ تأتي.. بعدَ طولِ غِيابِ

والأهلُ والبلدانُ جاءَتْ كلُّها

            فرأيتُ في عينِ العدوِّ شبابِي

حتَّى العصافيرُ التي أطعمتُها

             جادتْ، فكانَ غناؤهُنَّ ببابِي

3.

رسمْتُ الفَجْرَ أشجاراً بروحي

                 فغنَّى طيرُهُ وازدانَ نخْلُ

وصبحُكِ يا صباحي وجْهُ أمِّي

                 مدينةُ زنْبقٍ.. والفُـلُّ فُلُّ

4.

لها وجْهٌ يذكِّرُني بأختِي

              وأختِي والجَمَالُ دَمٌ وخَالُ

أقولُ منيرةٌ والقلبُ طِفلٌ

              وقلبُ الطفلِ يُعجِبُهُ الدَّلالُ

5.

يجُودُ المرْءُ في الدنيا بقلبٍ

          وجُودُ الناسِ في الدنيا القلوبُ

ويعشقُ عاشقٌ ويتوبُ دهراً

           وروحي كم تذوبُ.. ولا تتوبُ

بلادي فيكِ عشقي ليسَ يذوي

            أقامَ السلمُ.. أمْ قامتْ حروبُ!

6.

النَّاسُ تَعْرِفُ مَنْ أعْطَى وَتَعْبُدُهُ

          وَالمَاءُ يَعْرِفُ مَنْ أَحْيَا فَيْنْسَابُ

7.

مَنْ ذا سيُشبهُ وجهَ أمٍّ في الحياةْ؟!

          لا الضَّوْءُ لا شَجَرٌ عظيمٌ لا المياهْ

أمِّي، وأعرفُ، ما عرفتُ جمالَها

         وجمالُها يبقى سُجُودِي.. والصَّلاةْ